إمام مسجد حسان بن ثابت بودواو
06 سبتمبر 2013 - إسلاميات - عدد المشاهدات 1596

قد طلب مني المجلس الشعبي البلدي لبودواو أن أقوم بالمشاركة في باكورة المجلس (المجلة) وذلك بالكتابة في ركن "إسلاميات". فأقول وبالله التوفيق:
إن التفكير في استحداث مجلة المجلس يعد في حد ذاته حدثا كبيرا يستحق الشكر والثناء و التشجيع كما علمنا حبيبنا المصطفى صلى الله عليه وسلم بقوله:"من لا يشكر الناس لا يشكر الله "رواه الترمذي،وصححه الألباني .
فهذا الحديث فيه ذم لمن لم يشكر الناس على إحسانهم،و فيه أيضا الحث على شكر الناس على إحسانهم.
لقد علمنا ديننا أن نقول لمن صنع لنا معروفا:من صنع إليه معروفا فقال لفاعله :جزآك الله خيرا فقد ابلغ في الثناء وهذا اضعف الإيمان فإصدار هذه المجلة هو حقا معروف مصنوع
فهي صدقا وصلة إعلامية مكتوبة تعنى بأهم القضايا الدينية والثقافية والاجتماعية والاقتصادية لمواطني بلدية بودواو  وهي كذلك وسيلة من وسائل الاتصال بالمواطن القارئ
إخواني القراء :إن شكر الناس يزيد من قوة الترابط،ومعرفة إمكانيات بعضهم وهذا ما سنلمسه مستقبلا إن شاء الله عز وجل من خلال أركان هذه المجلة الفتية فهي لبنة أخرى تضاف إلى أخواتها في نشر الثقافة النظيفة والوعي النبيل والفكر السليم.
كما أن شكر من يستحق الشكر والاحترام دلالة على خلو القلب من أمراض الحسد والرياء والتنافس الفاسد بل إن شكر من يستحق الشكر حق من حقوقهم علينا يقول علماء النفس:كل امرئ يولد وعلى جبينه مكتوب "احترمني" والشكر تاج الاحترام فعندما يغيب الاحترام تتوتر العلاقات ويسري فيها الحسد والبغضاء.
إن الشكر ينزل الناس منازلهم و يجعل الود والحب والتقدير شعارهم للتعايش مع بعضهم البعض و نحن بأمس الحاجة لهذه الأمور إذ أن الشيطان أنفه طويل هنا.
وفي الأخير لا يسعني إلا أن أدعوا لأعضاء المجلس أن  يلهمهم الله السداد والرشاد في خدمة البلاد والعباد حيث يقول صلى الله عليه وسلم :من صنع إليكم معروفا فكافئوه، فإن لم تجدوا ما تكافئونه فادعوا له حتى تروا أنكم قد كافأتموه. رواه أحمد والحاكم وغيرهما عن ابن عمر رضي الله عنهما.

بقلم الإمام عبد الرشيد كتاب

imame

أخبار مترابطة
تعليقات الزوار
أترك تعليقا
x

إملأ كل الفراغات

x

شكرا لكم - لقد تمت إضافة تعليقكم